تقارير

الولايات المتحدة تصدر قانوناً لمكافحة كبتاغون الأسد

حمص بوست | تقارير:صادق الرئيس الأمريكي جو بايدن، على إطلاق قانون محاربة “كبتاغون الأسد”، أمس الجمعة 23 كانون الأول/ ديسمبر 2022،بعد اقراه ضمن موازنة وزارة الدفاع الأمريكية، بنتاغون لعام 2023.

الرئيس الأميركي ، جو بايدن أعلن التوقيع على موازنة وزارة الدفاع الأمريكية، بنتاغون، التي تضمنت قانون كبتاغون الأسد، لمواجهة مخدّرات نظام الأسد، والحد من انتشارها في سوريا، ودول الخليج.

وكان الكونغرس الأمريكي، قد صادق على، قانون مكافحة تجارة المخدرات في سوريا، والذي اعتمد،ضمن موازنة وزارة الدفاع الأمريكية، بنتاغون، لعام 2023 والتي أُقرت من قبل مجلسي الشيوخ والنواب والأمريكي.

يذكر أن مجلس النواب الأمريكي رصد ميزانية سنوية بلغت الـ 858 مليار دولار أمريكي ، ويتضمن القانون، مشروعاً لتفكيك إنتاج نظام الأسد وميليشياته لمادة المخدر الكبتاغون.

كما ينص القانون آنف الذكر، على ملاحقة تجّارة المخدرات الذيم تربطهم علاقة بنظام الأسد والتي تعتبر “تهديداً أمنياً عابراً للقارات”،وفق المجلس.

ويطالب القانون كافة الوكالات الأمريكية، بوضع استراتيجية مكتوبة خلال مدةٍ أقصاها 180 يوماً، لتعطيل وتفكيك إنتاج المخدرات والاتجار بها، وكشف الشبكات المرتبطة بنظام الأسد في سوريا والدول المجاورة ودول الخليج العربي.

في حين سيقدم مشروع القانون الدعم الكامل للدول الحليفة للولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة، لمواجه تهريب المخدرات إلى أراضيها، على رأسها الأردن ودول الخليج العربي.

يذكر أن المواد المخدرة والحشيش والاتش بوز، انتشر في الآونة الأخيرة في المدنِ السورية ودول الجوار، وذلك بسبب الاعتماد الرئيسي من قبل ميليشيات الأسد وإيران والميليشيات الأجنبية المساندة له، من عائداتها كمورد مادي لها وميليشياته.

يذكر أن رأس النظام السوري بشار الأسد، حصل على لقب ملك الكبتاغون، وفق صحف أوربية وغربية، وذلك بعد تحويل سوريا للمصدّر الأبرز لمادة الكبتاغون، وسائر المواد المخدّرة.

يذكر أن صحيفة “نيويورك تايمز” قالت في تقرير صحفي لها نشر في كانون الأول من عام 2021 ، أنَّ سوريا تحوّلتْ، “إلى أكثر بلدٍ يصدّر مخدرات في العالم، وأنَّ نظام الأسد خلق من سوريا دولة مخدرات على حوض البحر الأبيض المتوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى